النقاط الرئيسية:

استقبال ميناء صحار أول شحنة من الوقود الحيوي للاستخدام في قاطراته البحرية بالتعاون مع شركتي “سفيتزر” و”وقود” وشركة “هرمز مارين”.
هدف الميناء إلى خفض انبعاثات الغازات الدفيئة بنسبة 17% وفقًا لخطة سلطنة عُمان للحياد الصفري الكربوني بحلول عام 2050.
الوقود الحيوي يُعد مصدر طاقة متجددة وصديقًا للبيئة.
تنفيذ المشروع يدعم استراتيجية ميناء صحار والمنطقة الحرة لتعزيز الاقتصاد الدائري والتنمية الاقتصادية في سلطنة عُمان.
استخدام الوقود الحيوي سيساهم في خفض انبعاثات الغازات الضارة بشكل كبير ويعد مشروعًا يحتذى به في المنطقة وخارجها.
المشروع يأتي في سياق خطة وزارة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات نحو الانتقال إلى التنقل الأخضر وتحقيق الحياد الصفري الكربوني في سلطنة عُمان بحلول عام 2050.
تُعمل حاليًا على مبادرات المختبر الكربوني الـ 18 بالتعاون مع الجهات الحكومية لتطوير الموانئ الخضراء وتحويل المعدات للعمل بالطاقة الكهربائية وتوصيل السفن بالطاقة الكهربائية وإزالة الكربون من قطاع الموانئ وإنشاء مركز إقليمي لتزويد السفن بالوقود النظيف.

استقبال ميناء صحار أول شحنة من الوقود الحيوي

ميناء صحار استقبل أول شحنة من الوقود الحيوي لبدء المرحلة التجريبية لاستخدامه في قاطراته البحرية. الشحنة تم استلامها بالتعاون مع شركة “سفيتزر” وشركة “وقود” وشركة “هرمز مارين”.

تخفيض انبعاثات الغازات الدفيئة

يسعى ميناء صحار إلى خفض انبعاثات الغازات الدفيئة من عملياته بنسبة 17%، وذلك وفقًا لخطة سلطنة عمان للحياد الصفري الكربوني بحلول عام 2050. يعد الوقود الحيوي مصدرًا متجددًا للطاقة ويتم تصنيعه محليًا من زيت الطهي، ويُعد بديلًا صديقًا للبيئة.

استراتيجية ميناء صحار

يجسد هذا المشروع استراتيجية ميناء صحار والمنطقة الحرة لتعزيز الاقتصاد الدائري ودعم التنمية الاقتصادية في سلطنة عمان من خلال الحفاظ على استدامة مواردها الطبيعية.

استخدام الوقود الحيوي لخفض الانبعاثات

صرح إيميل هوخستيدن، الرئيس التنفيذي لميناء صحار، بأن استخدام الوقود الحيوي سيساهم بشكل كبير في خفض مستوى انبعاثات الغازات الضارة. وأشار إلى أن هذا المشروع يعد نموذجًا مُحتذى به في المنطقة وخارجها.

تحقيق الحياد الصفري الكربوني

يأتي هذا المشروع في إطار سعي وزارة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات، بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين في الموانئ العمانية، لوضع الخطط الاستراتيجية بهدف الانتقال إلى التنقل الأخضر وتحقيق الحياد الصفري الكربوني في سلطنة عمان بحلول عام 2050.

مبادرات المختبر الكربوني

تعمل وزارة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات حاليًا على مبادرات المختبر الكربوني الـ 18 بالتعاون مع مختلف الجهات الحكومية. وفي مجال الموانئ الخضراء، تم وضع خارطة طريق تشمل عدة مشروعات للحد من الانبعاثات وتحويل المعدات للعمل بالطاقة الكهربائية والاعتماد على الأنظمة الذكية وتمكين تشغيل السفن بالطاقة الكهربائية وإزالة الكربون من قطاع الموانئ بالإضافة إلى إنشاء مركز إقليمي لتزويد السفن بالوقود النظيف.

FAQ:

1. ما هي الشركات التي تعاونت مع ميناء صحار في استقبال الشحنة الأولى من الوقود الحيوي؟

شركة “سفيتزر” وشركة “وقود” وشركة “هرمز مارين”.

2. متى يهدف ميناء صحار لتحقيق الحياد الصفري الكربوني؟

بحلول عام 2050.

3. ما هي استراتيجية ميناء صحار من خلال هذا المشروع؟

تعزيز الاقتصاد الدائري ودعم التنمية الاقتصادية في سلطنة عمان من خلال الحفاظ على استدامة مواردها الطبيعية.



اقرأ أيضا