النقاط الرئيسية

نقطة رئيسيةالتفاصيل
تم اكتشاف 10 أنواع جديدة من النباتات في سلطنة عمانتم توثيق 1453 نوعًا من النباتات العمانية رسمياً
تم اكتشاف هذه الأنواع في محافظات مختلفة من عمانتم اكتشاف 4 أنواع في محافظة ظفار و 3 أنواع في محافظة مسندم ونوع نادر في منطقة صحاصح
تحمل هذه النباتات صفات خاصة وانتشارها محدود في مناطق ضيقةتتميز بندرتها الشديدة وانتشارها القليل
هذه الاكتشافات تشكل زيادة في المعرفة بالتنوع النباتي في عمانتعزز حماية النباتات النادرة في السلطنة
حديقة النباتات العمانية تعد مركزًا رئيسيًا للبحث العلمي والتعليمتعكس رؤية حديقة النباتات العُمانية في حفظ التنوع النباتي

مقال

سجلت حديقة النباتات العمانية بالخوض 10 أنواع جديدة من النباتات في سلطنة عُمان ليرتفع العدد الإجمالي لأنواع النباتات العمانية الموثقة رسميًّا إلى 1453 نوعًا.

وتعد النباتات المسجلة التي قام باحثون محليون ودوليون باكتشافها في محافظات مختلفة أربعة أنواع منها في محافظة ظفار، وثلاثة أنواع في محافظة مسندم، منها نوعًا نادرًا من سلالة الشعير البري في منطقة صحاصح بولاية خصب، واثنان في محافظة البريمي، ونبات واحد في محافظة الظاهرة، وتتميز هذه النباتات بندرتها الشديدة وانتشارها في مناطق جغرافية ضيقة بأعداد قليلة جدًا.

وتعد هذه الاكتشافات مهمة بشكل خاص من الناحية العلمية والبيئية من حيث زيادة المعرفة بالتنوع النباتي وتعزيز حماية النباتات النادرة في سلطنة عُمان، كما تعكس رؤية حديقة النباتات العُمانية التي تتمحور حول اكتشاف وحفظ وعرض التنوع النباتي العُماني والإرث الثقافي المرتبط بها، وتمثل هذه الاكتشافات الجديدة أهمية الحدائق النباتية في الحفاظ على التنوع البيولوجي، وتبرز دور الحديقة الريادي في مجال البحث العلمي والتعليم، وتعزز دورها كمركز مرجعي لعلوم النباتات العمانية بشكل خاص والنباتات العربية بشكل عام في المنطقة، كما تعكس دور حديقة النباتات العمانية بالمحافظة على التنوع البيولوجي المحلي وإثراء المعرفة العلمية.

“التفاصيل ص “

FAQ

س: كم عدد الأنواع النباتية التي تم اكتشافها في سلطنة عمان؟

تم اكتشاف 10 أنواع جديدة ليرتفع العدد الإجمالي للأنواع الموثقة رسميًا إلى 1453 نوعًا.

س: أين تم اكتشاف هذه النباتات؟

تم اكتشافها في محافظات مختلفة من عمان، بما في ذلك ظفار، مسندم، بولاية خصب، البريمي، والظاهرة.

س: ما الذي يميز هذه النباتات المكتشفة؟

تتميز بندرتها الشديدة وانتشارها القليل في مناطق جغرافية ضيقة.




اقرأ أيضا