العلاقات العمانية الروسية

النقاط الرئيسية

المحتوىالتنسيق
تاريخ العلاقات بين سلطنة عمان وروسيا الاتحاديةمنذ 1985م
نمو مستمر للعلاقاتزيادة في الاحترام المتبادل والتعاون الثنائي
توقيع مذكرة تفاهم بين البلدين على المستوى البرلمانيتعزيز التعاون وتبادل الزيارات
زيارة مسؤولين بارزين من البلدينتعزيز العلاقات الثنائية

المقدمة

أكد معالي الشيخ عبدالملك بن عبدالله الخليلي رئيس مجلس الدولة على أهمية العلاقات العمانية الروسية وتطورها المستمر. وجاءت تصريحاته خلال زيارته لروسيا والتي تهدف إلى تعزيز التعاون والتنسيق بين البلدين.

التعاون البرلماني

أعرب معاليه عن سعادته بتوقيع مذكرة تفاهم مع مجلس الاتحاد الروسي، والتي تهدف إلى بناء علاقات جديدة ومهمة بين البلدين على المستوى البرلماني. وأضاف أنهم يسعون إلى تعزيز التعاون وتبادل الزيارات بين المجلسين.

زيارة السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد

شدد معاليه على أهمية الزيارات المتبادلة بين البلدين، وذكر زيارة السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد إلى روسيا ولقائه مع فخامة الرئيس فلاديمير بوتين في ديسمبر 2023م.

لقاءات رفيعة المستوى

استقبل معاليه عددًا من المسؤولين الروس وأكد على تطور العلاقات الثنائية وتوسيعها في مختلف المجالات. كما التقى مسؤولين روسيين بارزين، بما في ذلك نائب رئيس مجلس الدوما الروسي ورئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية.

معالم الزيارة

تضمن برنامج الزيارة زيارة عدد من المعالم الحضارية والثقافية في روسيا، بهدف تعزيز التبادل الثقافي والتقارب بين البلدين.

FAQ

ما هي تاريخ بدء العلاقات بين سلطنة عمان وروسيا الاتحادية؟

تم بدء العلاقات بين البلدين في عام 1985م.

ما هي أهمية الزيارات المتبادلة بين البلدين؟

تساهم الزيارات المتبادلة في تطوير العلاقات الثنائية وتعزيز التبادل الثقافي والتعاون في مختلف المجالات.

ما هي الفوائد المتوقعة من توقيع مذكرة التفاهم بين مجلس الاتحاد الروسي وسلطنة عمان؟

مذكرة التفاهم تهدف إلى تعزيز التعاون البرلماني وتبادل الزيارات بين البلدين.

هل هناك تطور للعلاقات الثنائية في المجال الديني؟

نعم، تم مناقشة آفاق التعاون الثنائي في المجال الديني وتمت مناقشة هذا الموضوع مع سماحة المفتي الروسي.




اقرأ أيضا