النقاط الرئيسية:

النقاط الرئيسية
تراجعت مساهمة النفط الخام في الناتج المحلي الإجمالي
متوقع أن يتواصل نمو الاقتصاد خلال العام المقبل
أدت السياسة الحكيمة لأوبك بلس إلى زيادة في حجم الايرادات
تعززت قطاعات التنويع الاقتصادي خلال العام الماضي

قوة أداء القطاعات غير النفطية يمتص جانب كبير من ضغوط تراجع النشاط النفطي

انخفضت مساهمة النفط الخام في الناتج المحلي من 14.8 مليار ريال في 2022 إلى 12.7 مليار ريال بنهاية العام الماضي

تشير التوقعات إلى معاودة الاقتصاد للنمو خلال العام المقبل بمستويات مقاربة للمعدل المرتفع الذي تحقق خلال 2022

الأثر الاقتصادي لتطورات سوق النفط: