النقاط الرئيسية

◄ البلوشي: حرص من قيادتي البلدين على إنجاز المشروع في أقصر وقت ممكن
◄ الشبكة المشتركة تسهم في ربط 5 موانئ رئيسية وعدد من المناطق الحرة والصناعية

البلوشي: حرص من قيادتي البلدين على إنجاز المشروع في أقصر وقت ممكن

أعلنت شركة “حفيت للقطارات” عن إطلاق الأعمال التحضيرية لشبكة السكك الحديدية العُمانية الإماراتية المشتركة، وذلك خلال زيارة ميدانية لمسار المشروع، قام بها عدد من المسؤولين في الإدارة التنفيذية لمجموعة أسياد وشركة حفيت للقطارات ومقاولي واستشاري المشروع.

واطلع الحضور على الأعمال التحضيرية والدراسات الفنية والتصاميم الهندسية للأعمال الإنشائية للمشروع، والاستماع إلى شرح توضيحي قدمه فريق من المهندسين المشرفين على المشروع حول الأعمال الإنشائية للشبكة، والتي تتضمن بناء 60 جسرًا يصل ارتفاع بعضها إلى 34 مترًا، وتنفيذ عدد من الأنفاق يصل طولها إلى 2.5 كيلو متر. كما استعرض الفريق الفني المشرف على المشروع أهم الحلول التي توظفها الشركة لتسهيل تنفيذ شبكة السكك الحديدية المشتركة والتغلب على التحديات الخاصة بها باستخدام حلول هندسية مبتكرة ومستدامة للتعامل مع التضاريس المختلفة والأجواء المناخية المتغيرة وجريان الأودية. كما تم خلال الزيارة الوقوف على أهم مواقع مسار المشروع ومن بينها محطة الركاب ومحطات الصيانة والشحن والأنفاق ومواقع بناء الجسور عالية الأرتفاع.

وأشاد أحمد البلوشي الرئيس التنفيذي لإدارة الأصول بمجموعة أسياد، بالوتيرة المتسارعة في تنفيذ مشروع شبكة السكك الحديدية العُمانية الإماراتية المشتركة وتحويل المشروع إلى واقع، من خلال مباشرة المقاولين والاستشاريين في بدء الأعمال مباشرة بعد توقيع اتفاقية ترسية العقود والتي كانت نهاية الشهر الماضي متزامنة مع زيارة حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم- حفظه الله ورعاه- لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة. وأوضح أن سرعة تقدُّم الأعمال في هذا المشروع تعكس حرص القيادتين الرشيدتين في البلدين على الدفع بعجلة التنمية المشتركة وسرعة الإنجاز وتحقيق النتائج في أقصر وقت ممكن. وأضاف أن الاستثمار في الكفاءات الوطنية الشابة خلال السنوات الماضية وتمكينهم بالمعارف والخبرات في مخت

اقرأ أيضا