النقاط الرئيسية

المذكرة الموقعة:مذكرة تفاهم بين مركز الدفاع الإلكتروني وشركة كاسبرسكي العالمية
التعاون:تعزيز التعاون وإجراء عمليات التبادل في مجال الأمن السيبراني
تطوير التعاون:تبادل المعرفة حول المخاطر الأمنية والبرمجيات الخبيثة

مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون في مجال الأمن السيبراني

مسقط- الرؤية

وقَّع مركز الدفاع الإلكتروني، وشركة كاسبرسكي العالمية مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون وإجراء عمليات التبادل في المجالات المتعلقة بالأمن السيبراني لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، مع إيلاء اهتمام خاص للتعاون الوطني والتعليم.

ووقع المذكرة المهندس خميس بن سالم الحجري رئيس مركز الدفاع الإلكتروني، وتوفيق درباس المدير التنفيذي لدى كاسبرسكي في منطقة الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا، وذلك خلال معرض “كومكس 2024”.

تعزيز الأمن السيبراني ومكافحة الهجمات الإلكترونية

وبموجب هذه الاتفاقية، يتعاون الدفاع الإلكتروني وكاسبرسكي لتبادل المعرفة حول المخاطر الأمنية وانتشار البرمجيات الخبيثة. إذ ستوفر كاسبرسكي معلومات استشارية للمساعدة في التحقيق في حوادث الأمن السيبراني والقضاء عليها. كما يتضمن التعاون تبادل مؤشرات الاختراق وتوفير المعلومات حول الحلول الواعدة في المجال السيبراني.

ويعد التعليم جانبًا مهمًا آخر من هذه الاتفاقية. إذ سيقوم مركز الدفاع السيبراني وكاسبرسكي بتنفيذ وتنظيم برامج توعوية وتعليمية وتعزيز البحث العلمي والتكنولوجي. كما ستُجرى ورشات عمل فنية، ومؤتمرات، وزيارات تعليمية، ودورات تدريبية لتعزيز الوعي بالتهديدات المحتملة في جميع القطاعات.

استحداث شراكة مهمة للأمن السيبراني

وقال المهندس رئيس مركز الدفاع الإلكتروني: “فتح قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في سلطنة عمان الباب لفرص جديدة. ومع مثل هذا التطور، فمن المحتّم أن تواجه البلاد أنواعًا جديدة من التهديدات. إذ إنها متطورة بطبيعتها ويتوجّب التعامل معها بكل حرفية. ولتعزيز مجتمع معلومات عالمي آمن، من الضروري استحداث شراكات مع الشركاء الرائدين في القطاع، والذين لديهم القدرة في التعامل مع قضايا أمن المعلومات. وتعد مذكرة التفاهم هذه مع كاسبرسكي خطوة مهمة إلى الأمام”.

وقال المدير التنفيذي لدى كاسبرسكي في منطقة الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا: “ستساعد جهودنا التعاونية على نحو هام في تحفيز النمو التجاري والاقتصادي. وسيوف

اقرأ أيضا