النقاط الرئيسية

التعليقاتالمعلومات الهامة
تحقيق الأمن الغذائيتساهم الشركة في تحقيق الأمن الغذائي في سلطنة عمان من خلال إنتاج الأعلاف الحيوانية ومنتجات الألبان
زيادة السعة الإنتاجيةتستخدم الشركة التقنيات الحديثة لزيادة السعة الإنتاجية للمصانع
جودة المنتجاتتحافظ الشركة على المصداقية في جودة منتجاتها من خلال التحديث المستمر لتقنيات المعالجة وتصنيع المنتجات
توفير فرص العملتقدم الشركة فرص العمل للمواطنين وتدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة

تساهم شركة ظفار للأغذية والاستثمار بشكل فعّال في تحقيق الأمن الغذائي بسلطنة عمان، ليسجل إنتاج مصنع الصفوة للألبان ومشتقاتها 25 مليون لترٍ سنويًّا، و15 مليون لتر من العصائر سنويًّا

فيما سجلت مصنع الأعلاف الحيوانية سعة إنتاجيه وصلت 200 ألف طن.

وقال أحمد بن علي قطن الرئيس التنفيذي لشركة ظفار للأغذية والاستثمار بالإنابة: إن شركة لديها التقنيات الحديثة والمتقدمة التي تأهلها على زيادة السعة الإنتاجية للمصانع وفقا لطلب في السوق

مشيرًا إلى أن المصانع تقع في محافظة ظفار حيث المناخ المناسب لتربية الأبقار، ويعمل مصنع (الصفوة) دائما للحفاظ على المصداقية في جودة منتجاتها من خلال التحديث المستمر لتقنيات المعالجة وتصنيع المنتجات بجميع الأقسام مع الالتزام بأعلى معايير الصحة وسلامة الغذاء إضافة إلى وجود قسم خاص لإجراء البحوث والدراسات لتطوير المنتجات مع ضمان الجودة العالية للمنتجات وتقوم الشركة بإنتاج الحليب الطازج ومشتقاته بالإضافة إلى منتجات العصائر الطازجة والعصائر طويلة الأمد. ويتمثل النشاط الأساسي الذي تأسست من أجله الشركة في تصنيع الأعلاف الحيوانية ومنتجات الألبان الطازجة ومشتقاتها وزراعة الحشائش الخضراء لمربي الثروة الحيوانية وإنتاج اللحوم الحمراء للمساهمة في الدورة الإنتاجية حيث تقوم الشركة بإنتاج أنواعٍ مختلفة من منتجات الأعلاف الحيوانية والدواجن التي تلبي الاحتياجات بمختلف فئاتها.

وأكد الرئيس التنفيذي أنه على الرغم من التحديات التي واجهتها الشركة على مدار الأربعة عقود المنصرمة منذ تأسيسها كالمنافسة الخارجية وتقلب أسعار المواد الخام وتحديات دخول الأسواق الخارجية إلا أن إيمان الشركة بدورها الريادي في منظومة الأمن الغذائي للسلطنة ومساهمتها المجتمعية كان الدافع الأساسي للاستمرار والعمل على تنمية صناعة الألبان وتوفير الأعلاف المركزة والخضراء لمربي الثروة الحيوانية والذي كان له الأثر البالغ لتقليل الضغط على المراعي الطبيعية.

ومن هذا المنطلق حرصت الشركة على توفير فرص العمل للمواطنين في مختلف المجالات الإدارية والفنية ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة مشيرا إلى أن هناك دائمًا آمال وطموحات للتوسع وأفكار وخطط سوف يتم الإعلان عنها بإذن الله في الخطة المستقبلية القادمة.

وأضاف أحمد قطن: إن من أولويات الشركة هو سد احتياجات السوق المحلي أولاً ومن ثم التصدير الخارجي ويتم ذلك حاليًّا حيث يتم تصدير المنتجات بمختلف أنواعها وفقا للطلب وهناك إقبال على جودة منتجاتنا وإشادة من قبل المستهلكين.

وأوضح أن الشركة تستخدم طرق الزراعة الحديثة لتحقيق أقصى قدر من الكفاءة ومراقبة الجودة وفعالية التكلفة كما تتضمن أنظمة الري الحديثة وتحليل المحاصيل والزراعة من أجل منتجات عالية الجودة وتعمل على تعزيز مبدأ الصحة والسلامة المهنية للعاملين بالشركة حيث يتم تدريبهم في مختلف برامج الأمن و

اقرأ أيضا