النقاط الرئيسية:

النقطةالتفاصيل
الاجتماعاجتماع أصحاب السعادة كبار مسؤولي البلديات بدول مجلس التعاون
التمثيلوزارة الداخلية، سلطنة عمان
الممثلرئيس بلدية ظفار، الدكتور أحمد بن محسن الغساني
التوصياتتنفيذ الخطة التنفيذية لمبادرة خطة العمل البلدي المشترك، تبادل الخبرات بين الدول الأعضاء
الجائزةجائزة مجلس التعاون للعمل البلدي في دورتها السادسة
التوصيات النهائيةسترفع إلى اجتماع أصحاب المعالي والسعادة الوزراء المعنيين بشؤون البلديات
الوفدمهندسون ومديرون عامون من وزارة الداخلية والبلديات في سلطنة عمان

شاركت سلطنة عمان ممثلة بوزارة الداخلية في الاجتماع الأربعين للجنة أصحاب السعادة كبار مسؤولي البلديات بدول مجلس التعاون، للاجتماع التحضيري السابع والعشرين للجنة أصحاب المعالي والسعادة الوزراء المعنيين بشؤون البلديات بدول المجلس، والذي يعقد بالعاصمة القطرية الدوحة.

مثّل وفد سلطنة عمان سعادة الدكتور أحمد بن محسن الغساني رئيس بلدية ظفار.

تناول الاجتماع التوصيات المرفوعة بمحضر الاجتماع الثالث والأربعين للجنة التنسيق والمتابعة في مجال العمل البلدي، والاستمرار في تبادل الخبرات والتجارب بين الدول الأعضاء، وإعداد الخطة التنفيذية لمبادرة خطة العمل البلدي المشترك (2024 – 2030)، كما تم الاتفاق على اسم ومحاور جائزة مجلس التعاون للعمل البلدي في دورتها السادسة (2025 – 2026).

واختتم الاجتماع بعدد من التوصيات التي سترفع إلى اجتماع أصحاب المعالي والسعادة الوزراء المعنيين بشؤون البلديات بدول المجلس لإصدار قراراتهم حيالها.

ضم وفد سلطنة عمان المهندس محمد بن سيف العامري مدير عام شؤون المحافظات بوزارة الداخلية، والمهندس سليمان بن حمد السنيدي مدير عام بلدية الداخلية، والمهندس موسى بن سعيد العبري مدير عام بلدية البريمي، والشيخ خالد بن هلال المعمري مدير دائرة التعاون الدولي بوزارة الداخلية.

الأسئلة المتداولة:

  • من ممثل سلطنة عمان في الاجتماع؟
  • ما الذي تناوله الاجتماع؟
  • ما هي التوصيات النهائية للجنة؟

الأجوبة:

  • ممثل سلطنة عمان هو الدكتور أحمد بن محسن الغساني رئيس بلدية ظفار.
  • تناول الاجتماع التوصيات المرفوعة بمحضر الاجتماع، وإعداد الخطة التنفيذية لمبادرة خطة العمل البلدي المشترك، والتجارب بين الدول الأعضاء.
  • سيتم رفع التوصيات النهائية إلى اجتماع أصحاب المعالي والسعادة الوزراء المعنيين بشؤون البلديات بدول المجلس لإصدار قراراتهم حيالها.



اقرأ أيضا