النقاط الرئيسية:

النقاط الرئيسية
تنفيذًا للأوامر السّامية لحضرةِ صاحبِ الجلالةِ السُّلطان هيثم بن طارق المعظّم -حفظه الله ورعاه- بدأت وزارة الصحة ممثلة بالمركز الوطني لعلاج أمراض السكري والغدد الصماء صرف المجسّات الإلكترونية لقياس معدلات السكر ومضخات الأنسولين للأطفال العُمانيين المصابين بمرض السكري من النوع الأول لمن هم دون سن الثامنة عشرة.
وتتيح هذه المجسّات التي تعد من أحدث التقنيات والأساليب المتقدمة، المتابعة الدقيقة التي تسهم في تقليل الأعراض الناتجة عن أمراض السكر في الدم.
كما أنّ مرض السكري من النوع الأول لا يوجد له علاج شاف، إلا أنه يمكن التحكم فيه والسيطرة المُحكمة عليه عند الأطفال المصابين به لتقليل حدوث مضاعفاته الخطيرة بالأساليب الطبية المتقدمة والتقنيات الحديثة التي تؤدي إلى تحسين جودة الحياة؛ ما يساعدهم على إمكانية التعايش مع المرض، وممارسة تفاصيل حياتهم الطبيعية والمشاركة في مختلف الأنشطة المدرسية والاجتماعية.

العمانية: بدء صرف المجسّات الإلكترونية لمرضى السكري

تنفيذًا للأوامر السّامية لحضرةِ صاحبِ الجلالةِ السُّلطان هيثم بن طارق المعظّم -حفظه الله ورعاه- بدأت وزارة الصحة ممثلة بالمركز الوطني لعلاج أمراض السكري والغدد الصماء صرف المجسّات الإلكترونية لقياس معدلات السكر ومضخات الأنسولين للأطفال العُمانيين المصابين بمرض السكري من النوع الأول لمن هم دون سن الثامنة عشرة.

المتابعة الدقيقة لأمراض السكري

وتتيح هذه المجسّات التي تعد من أحدث التقنيات والأساليب المتقدمة، المتابعة الدقيقة التي تسهم في تقليل الأعراض الناتجة عن أمراض السكر في الدم.

التحكم في مرض السكري وتقليل المضاعفات

كما أنّ مرض السكري من النوع الأول لا يوجد له علاج شاف، إلا أنه يمكن التحكم فيه والسيطرة المُحكمة عليه عند الأطفال المصابين به لتقليل حدوث مضاعفاته الخطيرة بالأساليب الطبية المتقدمة والتقنيات الحديثة التي تؤدي إلى تحسين جودة الحياة؛ ما يساعدهم على إمكانية التعايش مع المرض، وممارسة تفاصيل حياتهم الطبيعية والمشاركة في مختلف الأنشطة المدرسية والاجتماعية.

الأسئلة المتداولة:

  • ما هو الغرض من صرف المجسّات الإلكترونية لقياس معدلات السكر؟
  • هل يوجد علاج شاف لمرض السكري من النوع الأول؟
  • ما الذي يمكن أن يساعد الأطفال المصابين بالسكري في التعايش مع المرض؟

الإجابات:

  • يهدف صرف المجسّات الإلكترونية لقياس معدلات السكر لتمكين المرضى من متابعة حالتهم الصحية بشكل دقيق وتقليل الأعراض المصاحبة للمرض.
  • لا، مرض السكري من النوع الأول لا يوجد له علاج شاف، ولكن يمكن التحكم فيه والسيطرة عليه بواسطة العلاجات المتقدمة والتقنيات الحديثة.
  • يمكن للأطفال المصابين بالسكري التعايش مع المرض من خلال اتباع نظام غذائي صحي، وممارسة الرياضة، والاعتماد على العلاجات اللازمة، بالإضافة إلى المشاركة في الأنشطة المدرسية والاجتماعية العادية.



اقرأ أيضا