النقاط الرئيسية:

النقطةالمحتوى
1تحسين جودة الحياة هدف أساسي في علاج المرضى ورعايتهم.
2البرامج الاجتماعية والنفسية لتحسين جودة حياة المرضى.
3تقديم الرعاية التلطيفية والبرامج النفسية الاجتماعية.
4العلاج والموارد لمساعدة الأفراد على استعادة قوتهم.

أكد مركز السلطان قابوس المتكامل لعلاج وبحوث أمراض السرطان أن تحسين جودة الحياة يعد هدفا أساسيا في علاج المرضى ورعايتهم، إذ يمثل تشخيص السرطان تحديات جمة، لا تؤثر في الصحة البدنية فحسب، بل تؤثر أيضا على الصحة العاطفية والاجتماعية والروحية، وأصبحت جودة الحياة محورا رئيسا في رعاية مرضى السرطان، بهدف مساعدة المرضى على العيش بشكل جيد إلى جانب العلاج والتعافي.

برامج تحسين جودة حياة المرضى:

  • برنامج العناية بالجمال (توهج)
  • برنامج النقل
  • برنامج تحقيق أمنية
  • برنامج الفروسية
  • برنامج مجموعات الدعم العلاجية
  • برنامج الحياة بعد السرطان
  • برنامج نور التعليمي
  • برنامج الإسكان (سكن)
  • برنامج أنت تستطيع (تمكين)
  • برنامج الدعم بعد الفقد

ويعمل المركز مع فرق الأورام السريرية والجراحية والإشعاعية لتحسين جودة الحياة لمرضى السرطان وأحبائهم، ولا تركز برامج الرعاية المتكاملة على البقاء على قيد الحياة فحسب، بل على رفاهية المرضى، من خلال تقديم الرعاية التلطيفية التي تركز على تخفيف معاناة وتحسين جودة الحياة لمرضى السرطان في المراحل المتقدمة، والبرامج النفسية الاجتماعية التي تقوم بتوفير دعم الأقران والتوجيه العاطفي وتبادل المعلومات لكل من المرضى، بالإضافة إلى أنها تعالج تحديات الصحة العقلية المرتبطة بالسرطان، بما في ذلك القلق والاكتئاب واضطراب ما بعد الصدمة، ويقوم المركز أيضًا على تقديم الموارد لمساعدة الأفراد على التغلب على العبء المالي المتعلق بمرض السرطان وعلاجه، بجانب برامج إعادة التأهيل التي تعمل على مساعدة المرضى على استعادة قوتهم الجسدية والعاطفية بعد العلاج، وتعزيز الاستقلال الوظيفي، وتوفير العلاجات التكميلية والتكاملية التي تختص بدمج الممارسات مثل توفير خدمات العناية بالقدم أو الوخز بالإبر، والعلاج بالتدليك لإدارة الأعراض وتحسين الصحة العامة.

تحسين جودة حياة مرضى السرطان وأسرهم:

  • جهد تعاوني وتجربة إيجابية ومرضية للمتضررين من السرطان.
  • تطوير مستقبل يُمكّن فيه الأفراد المصابون بالسرطان.

وأشار المركز إلى أن جودة الحياة تتجاوز مجرد البقاء على قيد الحياة. على قيد الحياة، إذ تشمل القدرة على إدارة الأعراض الجسدية بفعالية، والتعامل مع الاضطرابات العاطفية والقلق، والحفاظ على علاقات صحية وروابط اجت

اقرأ أيضا