العنوان الرئيسي:

استقبال سمو السيد فهد بن محمود آل سعيد للأمين العام للأمم المتحدة للسياحة ورؤساء الوفود المشاركة في الاجتماع الـ(50) للجنة الإقليمية لمنظمة السياحة العالمية للشرق الأوسط ومؤتمر الاستثمار في السياحة

استقبل صاحب السّمو السّيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء يوم اليوم، معالي زوراب لونيكافشي الأمين العام للأمم المتحدة للسياحة وأصحاب المعالي والسعادة رؤساء الوفود المشاركين في الاجتماع الـ(50) للجنة الإقليمية لمنظمة السياحة العالمية للشرق الأوسط ومؤتمر الاستثمار في السياحة “فرص وتحديات التمويل المستدام” اللذين تستضيفهما سلطنة عُمان حاليًّا.

النقاط الرئيسية:

السمو السيد فهد بن محمود آل سعيداستقبل زوراب لونيكافشي ورؤساء الوفود المشاركة في الاجتماع الـ(50) للجنة الإقليمية لمنظمة السياحة العالمية للشرق الأوسط ومؤتمر الاستثمار في السياحة
السياحة والنمو الاقتصادياهمية السياحة في دعم النمو الاقتصادي العالمي والجوانب الاجتماعية والاقتصادية للدول
جذب السياحة وتوفير الفرص العملأهمية خطط سلطنة عمان لجذب الاستثمارات وتوفير فرص العمل في المشاريع السياحية للتنويع الاقتصادي
منظمة السياحة العالميةدور المنظمة في تطوير القطاع السياحي وتحقيق التقدم في جذب السائحين وتهيئة السبل لهم في الشرق الأوسط
دعم السياحة للتعاون الدوليالاستفادة من السياحة لدعم التعاون الدولي في تأهيل الموارد البشرية وتبادل الخبرات وترويج السياحة كأداة للسلام والاستقرار
شكر الضيوفشكر رؤساء الوفود المشاركة في الاجتماع الـ(50) للجنة الإقليمية لمنظمة السياحة العالمية للشرق الأوسط لسلطنة عمان على الاعداد الجيد للمؤتمرات وتحقيق النجاحات على كافة الأصعدة

استعرض صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد دور السياحة في دعم النمو الاقتصادي العالمي وتحقيق المردود الإيجابي على الجوانب الاجتماعية والاقتصادية للدول. وأكد أن سلطنة عمان تولي أهمية كبيرة للسياحة، وقد وضعت الخطط والبرامج التي تساهم في جذب المزيد من الاستثمارات في المشروعات السياحية بغرض التنويع الاقتصادي وتوفير مزيد من فرص العمل.

وأعرب سموه عن تقديره لدور المنظمة العالمية للسياحة في تطوير القطاع السياحي، مشيرا إلى أن الشرق الأوسط يحتل مكانة متقدمة كوجهة جذابة للسياح وأن المنطقة تعمل على تهيئة البيئة المناسبة لجذب الزوار من جميع أنحاء العالم.

وتم في الاجتماع مناقشة سبل تعظيم الاستفادة من السياحة في دعم التعاون الدولي في مجال تأهيل الموارد البشرية وتبادل الخبرات والترويج للسياحة كأداة لدعم السلام والاستقرار في جميع أنحاء العالم.

كما عبّر رؤساء الوفود المشاركون في الاجتماع الـ(50) للجنة الإقليمية لمنظمة السياحة العالمية للشرق الأوسط عن شكرهم لسلطنة عمان على الاستعداد الجيد لهذه الاجتماعات وعلى النجاحات التي تحققت في مختلف المجالات.

حضر المقابلة أيضا سعادة السفير عمر بن سعيد الكثيري سفير سلطنة عمان المعتمد لدى مملكة إسبانيا والمندوب الدائم للأمم المتحدة للسياحة، إلى جانب مسؤولين آخرين في الحكومة العُمانية وممثلي المنظمة العالمية للسياحة في الشرق الأوسط.

FAQ:

  1. ما هي الهيئة التي استقبلها صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد؟
  2. ما هي أهمية السياحة بالنسبة لدول العالم؟
  3. ما هو دور سلطنة عمان في تطوير القطاع السياحي؟
  4. ما هو موضوع المناقشة في الاجتماع الـ(50) للجنة الإقليمية للسياحة العالمية للشرق الأوسط؟

النص الأصلي:

العُمانية: استقبل صاحب السّمو السّيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء اليوم، معالي زوراب لونيكافشي الأمين العام للأمم المتحدة للسياحة وأصحاب المعالي والسعادة رؤساء الوفود المشاركين في الاجتماع الـ(50) للجنة الإقليمية لمنظمة السياحة العالمية للشرق الأوسط ومؤتمر الاستثمار في السياحة “فرص وتحديات التمويل المستدام” اللذين تستضيفهما سلطنة عُمان حاليًّا.

ورحّب سموه بالضيوف، مستعرضا أهمية السياحة باعتبارها الداعم الأساسي لنمو الاقتصاد العالمي، ودورها في تحقيق المردود الإيجابي على الجوانب الاجتماعية والاقتصادية للدول.

اقرأ أيضا