النقاط الرئيسية

النقاط الرئيسية
مستقبل الطاقة والصناعات في سلطنة عُمان
الأهمية المتزايدة للطاقة المتجددة والاستدامة
سلطنة عمان تهدف لأن تكون أكبر مصدر للهيدروجين الأخضر في الشرق الأوسط بحلول عام 2030
التكنولوجيا وتأثيرها على بيئة الأعمال في عمان
عُمان تسعى لجذب المستثمرين الأجانب

استعراض منتدى عمان للأعمال

استعرض “منتدى عُمان للأعمال” اليوم بمركز عُمان للمؤتمرات والمعارض آخر التطورات في مستقبل الطاقة والصناعات بكل قطاعاتها ومعالجة القضايا التي تهم الشركات والمستثمرين، جاء تنظيم المنتدى من قبل مؤسسة “ذا ببيزنس يير” بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار.

كلمة وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار

وأكد معالي قيس بن محمد اليوسف وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار خلال كلمته في المنتدى على الأهمية المتزايدة للطاقة المتجددة والاستدامة ودورها في رفاهية الحياة في مستقبل الأعمال في سلطنة عُمان والاقتصاد المحلي بشكل متوازٍ، وأضاف إنه مع الإنتاج السنوي المستهدف بما لا يقل عن مليون طن من الهيدروجين الأخضر سنويًا، من المتوقع أن تصبح سلطنة عُمان أكبر مصدر للهيدروجين الأخضر في الشرق الأوسط وسادس أكبر مصدر عالمي بحلول عام 2030، مشيرا إلى أن سلطنة عُمان تشهد استثمارات في المراحل النهائية من كبرى الشركات المصنعة الحريصة على الاستفادة من الفرص المرتبطة بإنتاج وتصدير الهيدروجين الأخضر. وأوضح معاليه أن توقيع وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار برنامج شراكة مع مؤسسة “ذا بيزنيس يير” جاء لتكون الوزارة شريكا داعما في إصدار النسخة العاشرة من الكتاب السنوي الذي تصدره المؤسسة تحت عنوان “عمان 2024″، والذي يركز على رؤية “عمان 2040”.

مشاركة العمانية للنطاق العريض

من جانبه قال المهندس سلطان الوهيبي الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للنطاق العريض: تأتي مشاركة العمانية للنطاق العريض في منتدى عمان للأعمال كجزء من مشاركة مجموعة إذكاء، حيث عرضت الكثير من أوراق العمل عرضت في منتدى عمان للأعمال بدءا من تأثير التكنولوجيا في بيئة الأعمال والفرص الاستثمارية عن طريق “استثمر في عُمان” وأوراق العمل الخاصة بالاستدامة، كما أن التكنولوجيا تلعب دورا كبيرا في تهيئة وتحفيز بيئة الأعمال في سلطنة عُمان، كما أن العمانية للنطاق العريض تعمل حاليا في الكثير من المشروعات بالتعاون مع وزارة الإسكان

اقرأ أيضا