النقاط الرئيسية

تنظيم ندوة حول آليات حماية الطفل
تقديم أربعة أوراق عمل تناولت الجوانب القانونية والتشريعية ودور الطب الشرعي وعناد الأطفال وآليات الحماية
عقد جلسة نقاشية في ختام الندوة
الهدف من الندوة هو التعريف بالأطر القانونية المتعلقة بحماية الطفل ونشر الوعي حول آليات الحماية وطرق الإبلاغ عن الإساءة للأطفال

نظمت المديرية العامة للتنمية الاجتماعية بمحافظة جنوب الباطنة ندوة حول “آليات حماية الطفل”، بحضور عدد من المعنيين في الجهات الحكومية والخاصة.

تضمنت الندوة تقديم أربع أوراق عمل، حيث تناولت الورقة الأولى الجوانب القانونية والتشريعية في حماية الطفل، قدمتها مروة بنت حسن البلوشية الباحثة القانونية بدائرة الحماية الأسرية بوزارة التنمية الاجتماعية.

وتناولت الورقة الثانية دور الطب الشرعي في حماية الطفل من مختلف الاعتداءات، قدمها الرائد طبيب جمال بن بدر الحبسي أخصائي أول الطب الشرعي بشرطة عمان السلطانية.

وتناولت الورقة الثالثة عناد الأطفال، أسبابه وطرق التعامل معه، قدمتها نقاء بنت جمعة اللواتية أخصائية برامج وتوعية بدائرة شؤون الأحداث بوزارة التنمية الاجتماعية.

فيما تناولت الورقة الرابعة آليات حماية الأطفال المعرضين للإساءة، قدمها عماد بن محمد السعيدي رئيس قسم آليات الحماية بدائرة الحماية الأسرية بوزارة التنمية الاجتماعية.

وفي ختام الندوة عقدت جلسة نقاشية حول ما تم طرحه من أوراق العمل.

تأتي إقامة هذه الندوة بهدف التعريف بالأطر القانونية والتنظيمية المتعلقة بحماية الطفل في سلطنة عمان والتعريف بقانون واتفاقية حقوق الطفل وبالآليات المتبعة من قبل وزارة التنمية الاجتماعية، بالإضافة إلى نشر الثقافة والوعي المجتمعي عن آليات الحماية وطرق الإبلاغ عن حالات الإساءة التي يتعرض لها الأطفال.

الأسئلة المتكررة

هل الندوة تستهدف جميع الفئات المعنية بحماية الطفل؟

نعم، الندوة تستهدف جميع الفئات المعنية بحماية الطفل بما في ذلك الجهات الحكومية والخاصة.

هل توجد خطوات عملية لتنفيذ ما تم تقديمه في الندوة؟

نعم، هناك خطوات عملية تنتظر البت بها لتنفيذ ما تم تقديمه في الندوة من قبل المعنيين والجهات المختصة.

ما هي الفوائد المتوقعة من إطلاق هذه الندوة؟

من المتوقع أن تساهم الندوة في زيادة الوعي بقضايا حماية الطفل وتعزيز تطبيق القوانين والآليات المعمول بها في سلطنة عمان.



اقرأ أيضا