نزوى “العُمانية”: تعد المتاحف وبيوت التراث الخاصة من التجارب الفردية التي يحاول أصحابها من خلالها عرض عددٍ من المقتنيات والآثار وكنوز التراث الوطني، سعيًا منهم لحفظ هذا الموروث لتتمكن الأجيال القادمة من معرفة مظاهر الحضارة والهوية التراثية الوطنية العُمانية.

وأوضح علي بن سعيد العدوي مدير إدارة التراث والسياحة بمحافظة الداخلية أن وزارة التراث والسياحة تبذل جهودًا للوقوف مع أصحاب المتاحف وبيوت التراث الخاصة وتقديم الدعم في سبيل الرقي بهذه المتاحف لتحقيق رسالتها الثقافية والتراثية، حيث تلقت الوزارة عدة طلبات لإقامة متحف أو بيت تراثي خاص، وكانت مخرجات تلك الطلبات على صنفين: طلبات تم منحها موافقات مبدئية إلى حين استكمالها وطلبات حصلت على الترخيص، وهي التي استوفت كافة الشروط والمعايير اللازمة لإقامة متحف أو بيت تراثي.

وأضاف أن الوزارة حددت اختصاصات المتاحف وبيوت التراث الخاصة، من ضمنها إدارة المقتنيات من خلال السياسات والممارسات المهنية المعتمدة لدى الوزارة وحفظ وصون المقتنيات وتوثيقها وتوفير المعلومات الكافية عنها من النواحي العلمية والتاريخية وإقامة الفعاليات والأنشطة الثقافية والتعليمية ذات الصلة بعد أخذ تصريح من الجهات المختصة بالوزارة وتسجيل كافة المقتنيات الأثرية والمتحفية في سجلات خاصة.

وذكر أنه يوجد في محافظة الداخلية أربعة متاحف خاصة تمت الموافقة عليها، وهي متحف نزوى ومتحف بوابة الماضي بنزوى ومتحف بيت الشرف في ولاية الجبل الأخضر ومتحف النقود في ولاية الحمراء وهناك مبادرات أخرى في الوقت الحاضر في ولاية الحمراء لتحويل بعض البيوت الأثرية إلى متاحف خاصة في منطقة مسفاة العبريين وتحويل جزء من مكتبة أهلية إلى متحف خاص.

متحف نزوى

من جانبه قال محمد بن أحمد أمبوسعيدي صاحب متحف بوابة نزوى: إن فكرة إنشاء هذا المتحف جاءت بعد أن توصلت لقناعة تامة بأن ما نملكه من قطع تراثية ومقتنيات متنوعة يجب أن يظهر للناس في متحف خاص وتكللت هذه الجهود بالنجاح فكان هذا المتحف الذي يتكون من طابقين ويحتوي على قرابة (2000) قطعة أثرية وتراثية تحكي حياة المواطن العُماني وطريقة معيشته والحرف التقليدية اليدوية والأدوات التي استخدمها لتسخير البيئة والأرض في صنع وبناء الوطن والإنسان.

وأضاف أنه توجد بالمتحف 8 قاعات، هي: قاعة المخطوطات وقاعة الأسلحة وقاعة الإنسان وقاعة التواصل الحضاري وقاعة النحاس وقاعة الحرف اليدوية وقاعة الفخار وقاعة المرأة، حيث تشمل مجموعة من نوادر التراث من الأبواب والنوافذ والنحاس والفخار والحرف التقليدية العُمانية

اقرأ أيضا