المخرج السينمائي السوري عبد اللطيف عبد الحميد يفارق الحياة عن عمر يناهز 70 عامًا

النقاط الرئيسية

النقاط الرئيسية
توفي المخرج السينمائي السوري عبد اللطيف عبد الحميد عن عمر يناهز 70 عامًا.
نال عبد الحميد أكثر من عشرين جائزة عربية ودولية خلال مسيرته السينمائية.
تعتبر مسيرته الفنية جزءًا أساسيًا من تاريخ السينما السورية والعربية.
ابتدأ عبد الحميد مسيرته في الثمانينات وكان له تأثير كبير على العديد من الفنانين والمخرجين في السورية.
فاز بالعديد من الجوائز العربية والعالمية عن أعماله السينمائية.

توفي المخرج السينمائي السوري الكبير عبد اللطيف عبد الحميد في دمشق ليلة يوم الأربعاء عن عمر يناهز 70 عامًا بعد مسيرة حافلة في صناعة السينما. حصد عبد الحميد أكثر من عشرين جائزة عربية ودولية خلال مسيرته الطويلة.

نعت وزارة الثقافة والمؤسسة العامة للسينما المخرج الراحل ببيان مشترك جاء فيه “رحل المخرج السينمائي الكبير عبد اللطيف عبد الحميد تاركًا إرثًا غنيًا في تاريخ السينما السورية والعربية عمومًا”.

توفي عبد اللطيف عبد الحميد في دمشق في وقت متأخر من الأربعاء بسبب مضاعفات إحدى الأمراض التي كان يعاني منها في الأيام الأخيرة. وقد وصفه العديد من الفنانين السوريين بأنه أحد “أعمدة السينما السورية” بسبب تأثيره الكبير على السينما وسطية الشعب السوري. لقد كان عبد الحميد الشخص الذي قدم دورًا كبيرًا في تعليم العديد من الفنانين والمخرجين في البلاد.

عبد اللطيف عبد الحميد ولد في ريف اللاذقية في العام 1954 وبدأ مسيرته السينمائية في مطلع القرن العشرين بدراسة السينما في معهد فغيك في موسكو. وقام بكتابة وإخراج فيلم “رسائل شفهية” في عام 1991 الذي حقق نجاحًا جماهيريًا واسعًا ولا يزال يُعرض حتى اليوم على القنوات السورية.

واشتهر عبد الحميد بتصويره لحياة العائلة السورية ببساطة ونقلها من خلال سلسلة أفلام أبرزها “ليالي ابن آوى” و”نسيم الروح”.

تعتبر الأعمال السينمائية لعبد اللطيف عبد الحميد من أكثر الأعمال الفنية تأثيرًا في المهرجانات المحلية والإقليمية والعالمية. حقق العديد من الجوائز عن أفلامه مثل “درس قديم” و”ليالي ابن آوى” و”رسائل شفهية” و”صعود المطر” و”نسيم الروح” و”قمران وزيتونة”.

تم منحه ميدالية الذهبية لفيلمه “ما يطلبه المستمعون” في مهرجان الرباط الدولي، وفاز بجائزة أفضل فيلم آسيوي في مهرجان دلهي عن نفس الفيلم. كما فاز بجائزة المهرجان السينمائي الكبرى في وهران في عام 2008، وجائزة لجنة التحكيم الخاصة للفيلم السوري “ما يطلبه المستمعون”.

في عام 1995، حصل على جائزة أفضل إنجاز سينمائي وجائزة النقاد في مهرجان قرطاج، وفاز بجائزة اتحاد النوادي السينمائية الأوروبية في مونبلييه عام 1992.

أسئلة شائعة

  1. ما هي جنسية عبد اللطيف عبد الحميد؟
  2. عبد اللطيف عبد الحميد هو مخرج سوري.

  3. كم عدد الجوائز التي فاز بها عبد اللطيف عبد الحميد؟
  4. نال عبد اللطيف عبد الحميد أكثر من عشرين جائزة عربية ودولية.

  5. ما هي أهم أعمال عبد اللطيف عبد الحميد؟
  6. يعد فيلم “رسائل شفهية” أحد أهم أعمال عبد اللطيف عبد الحميد، إلى جانب أفلام “ليالي ابن آوى” و”نسيم الروح”.

  7. متى وأين ولد عبد اللطيف عبد الحميد؟
  8. ولد عبد اللطيف عبد الحميد في ريف اللاذقية في العام 1954.




اقرأ أيضا